1. Diskripsi Masalah

Kipli seorang anak yang memiliki banyak aktifitas baik yang berhubungan dengan agama atau yang lain. Sudah menjadi kebiasaanya sejak kecil untuk melaksanakan sholat berjamaah meskipun sering masbuq. Dia tidak mengerti bahwa ma’mum masbuq dikatakan bisa menemukan rokaat jika bisa bersamaan dengan imam didalam ruku’ dan thuma’ninah dia baru mengetahui hal tersebut setelah berusia 20 th

Pertanyaan

  1. Bagaimana hukum sholatnya kipli ketika menjadi ma’mum masbuq yang tidak memenuhi persyaratan dikarenakan tidak tahu ?
  2. Apakah kipli wajib mengqodlo’I sholatnya ? jika wajib berapakah sholat yang wajib diqodloinya ?

Jawaban

  1. Sholat Kipli shah dan menjadi sholat fardlu menurut sebagian pendapat, menjadi sholat sunnat menurut pendapat yang lain, karena dalam masalah tuma’ninah bersama imam dalam ruku’ terjadi khilaf.

Referensi :

1. Majmu’ Juz 4 Hal. 188 dan Juz 5 Hal 278

2. Nafahat  Hal. 170

3. Asy Syarhul Kabir Juz Hal 540

المجموع ج: 4 ص: 188 /  ج 5   ص 278 

فرع إذا أدرك المسبوق الإمام بعد فوات الحد المجزىء من الركوع فلا خلاف أنه لا يكون مدركاً للركعة، لكن يجب عليه متابعة الإمام فيما أدرك، وإن لم يحسب له فإن أدركه في التشهد الأخير لزمه أن يجلس معه وهل يسن له التشهد معه؟ فيه وجهان مشهوران حكاهما أبو حامد وابن الصباغ وصاحب «البيان» وآخرون من العراقيين الصحيح المنصوص أنه يسن متابعة الإمام والثاني لا يسن لأنه ليس موضعه في حقه قال أصحابنا ولا يجب التشهد على هذا المسبوق بلا خلاف بخلاف القعود فيه، فإنه وجب عليه بلا خلاف، لأن متابعة الإمام إنما تجب في الأفعال، وكذا في الأقوال المحسوبة للإمام، ولا يجب في الأقوال التي لا تحسب له، لأنه لا يحل تركها بصورة المتابعة بخلاف الأفعال، ومتى أدركه في ركوع أو بعده لا يأتي بدعاء الافتتاح لا في الحال ولا فيما بعده حتى لو أدركه في آخر التشهد فأحرم الإمام عقب جلوسه فقام إلى تدارك ما عليه لم يأت بدعاء الافتتاح لفوات محله وإن سلم قبل جلوسه أتى به، وقد سبقت المسألة موضحة في أوائل صفة الصلاة فرع ذكرنا أنه إذا لم يدرك المسبوق الركوع لا تحسب له الركعة عندنا وبه قال جمهور العلماء،   وقال زفر  تحسب إن أدركه في الاعتدال

النفحات ص 170 

قال السيد عمر في الحاشية نقلا عن ابن زياد  إن العامي إذا وافق فعله مذهب إمام يصح تقليده صح فعله وإن لم يقلده توسعة على عباد الله

الشرح الكبير ج  ص 540

(فصل) ويجب أن يطمئن في ركوعه ومعناه أن يمكث إذا بلغ حد الركوع قليلا وبهذا قال الشافعي وقال أبو حنيفة الطمأنينة غير واجبة لقوله تعالى اركعوا واسجدوا ولم يذكر الطمأنينة والأمر بالشيء يقتضي حصول الإجزاء به

  • Wajib mengkodloi sholat-sholat yang dia yaqini tidak shah (tidak Idrokur rok’ah). Ada yang mengatakan wajib mengqodlo sampai dia yaqin tidak punya hutang.

Referensi :

1. Syarqowi Juz 1 Hal 276-277

2. Al Qulyubi Juz 1 Hal. 111

3. Al Madzahib Al Arba’ah Juz 1 Hal. 496

شرقاوى ج1 ص 276- 277

 (باب القضاء) ……. يقضى الشخص  ما فاته من مؤقت وجوبا فى الفرض وندبا قى النفل كما ذكره الاصل فى بابه متى تذكره وقدر على فعله

(من مؤقت) ……. واذا كان لايعرف عددها فقال القفال يقضى ما تحقق تركه اى فلا يقضى المشكوك فيه وقال القاض حسين يقضى ما زاد على ما تحقق فعله فيقضى ما ذكر وهو المعتمد

(متى تذكره ) اى فى اىزمان تذكره وقوله وقدر الخ فان لم يتذكره او تذكره ولم يقدر على فعله لم يقض

قليوبي ج1 ص 111

واذا شك في مقدار ما عليه من الصلوات قضىمالم يتيقن فعله قاله القاضي وهو الراجح في المذهب عند المتأخرين كشيخنا الرملي واتباعه وقال النووي يقضى ما تيقن تركه فقط على الاصح ثم قال أن يحتار وجه ثالث وهو أنه ان كان يصلي تارة ويترك أخرى ولا يعيد فهو كقول القاضي وان كان تركه نادرا فهو كمقابله

مذاهب الاربعه ج 1 ص 496 امن عليه فوائت لايدرى عددها يجب عليه ان يقضى حتى يتيقن برأة ذمته عند الشافعى والحنابلة وقال الملكية والحنافية يكفى ان يغلب على ظنه برأة ذمته