Setiap penyakit pasti ada obatnya. Namun dalam proses penyembuhan/pengobatan banyak disertakan resep tentang menjaga pola makan (sirik-an : red Jawa) guna untuk membantu mempercepat proses penyembuhan Contoh : Pak Bejo, beliau menderita penyakit kencing manis sudah bertahun-tahun. Oleh dokter diberi saran jangan menkonsumsi makanan dan minuman yang manis-manis, namun realitanya Pak Bejo tidak mengindahkan sirik-an-sirik-an tersebut, walaupun kenyataannya penyakit yang diderita oleh Pak Bejo sering kambuh, bahkan sudah sering kali keluar masuk Rumah Sakit, mungkin karena tidak menghiraukan resep dokter untuk meninggalkan makanan sirik-an, penyakitnya pun bertambah parah dan akihirnya Pak Bejo meninggal.

Pertanyaan :

  1. Bagaimanakah hukum tidak mengindahkan anjuran dari dokter ?

Jawaban:

No problem. Karena sejatinya, hukum berobat adalah sunnah bukan wajib. Sedang kan meninggalkannya tidak berhukum haram. Apalagi mengikuti resep dokter, yo tambah gak wajib.    Namun tidak berobat juga baik bila mempunyai rasa tawakkal yang tinggi.

Refrensi:

Sebab – Sebab yang dapat menghilangkan penyakit…

  • إحياء علوم الدين (4/ 283)

الفن الرابع في السعى في إزالة الضرر كمداواة المرض وأمثاله أعلم أن الأسباب المزيلة للمرض أيضا تنقسم إلى مقطوع به كالماء المزيل لضرر العطش والخبز المزيل لضرر الجوع وإلى مظنون كالفصد والحجامة وشرب الدواء المسهل وسائر أبواب الطب أعنى معالجة البرودة بالحرارة والحرارة بالبرودة وهى الأسباب الظاهرة في الطب وإلى موهوم كالكى والرقية أما المقطوع فليس من التوكل تركه بل تركه حرام عند خوف الموت وأما الموهوم فشرط التوكل تركه إذ به وصف رسول الله صلى الله عليه و سلم المتوكلين وأقواها الكى ويليه الرقية والطيرة آخر درجاتها والاعتماد عليها والاتكال إليها غاية التعمق في ملاحظة الأسباب وأما الدرجة المتوسطة وهى المظنونة كالمداواة بالأسباب الظاهرة عند الأطباء ففعله ليس مناقضا للتوكل بخلاف الموهوم وتركه ليس محظورا بخلاف المقطوع بل قد يكون أفضل من فعله في بعض الأحوال وفي بعض الأشخاص فهى على درجة بين الدرجتين ويدل على أن التداوى غير مناقض للتوكل فعل رسول الله صلى الله عليه و سلم

Berobat itu hukume ora wajib rek…

  • مغني المحتاج (1/ 356)

 ويسن ” للمريض ” التداوي ” لخبر إن الله لم يضع داء إلا وأنزل له دواء غير الهرم قال الترمذي حسن صحيح وروى ابن حبان والحاكم عن ابن مسعود ما أنزل الله داء إلا وأنزل له دواء جهله من جهله وعلمه من علمه فعليكم بألبان البقر فإنها ترم من كل الشجر أي تأكل  وفي رواية عليكم بالحبة السوداء فإن فيها شفاء من كل داء إلا السام يريد الموت  قال في المجموع فإن ترك التداوي توكلا فهو أفضل  فإن قيل إنه صلى الله عليه و سلم فعله وهو رأس المتوكلين  أجيب بأنه فعله لبيان الجواز  وفي فتاوى ابن البرزي أن من قوي توكله فالترك له أولى ومن ضعفت نفسه وقل صبره فالمداواة له أفضل وهو كما قال الأذرعي حسن ويمكن حمل كلام المجموع عليه  ونقل القاضي عياض الإجماع على عدم وجوبه  فإن قيل هلا وجب كأكل الميتة للمضطر وإساغة اللقمة بالخمر أجيب بأنا لا نقطع بإفادته بخلافهما ويجوز استيصاف الطبيب الكافر واعتماد وصفه كما صرح به الأصحاب على دخول الكافر الحرم . ”  ويكره إكراهه ” أي المريض ” عليه ” أي التداوي باستعمال الدواء وكذا إكراهه على الطعام كما في المجموع لما في ذلك من التشويش عليه

Termasuk di antara ridho pada ketetapan allah ialah…

  • تحفة الحبيب على شرح الخطيب لسليمان بن محمد بن عمر البجيرمي الشافعي (2/ 579)

قوله : ( ويسن التداوي ) أي ويجوز الاعتماد على طب الكافر ووصفه ما لم يترتب على ذلك ترك عبادة أو نحوها مما لا يعتمد عليه فيه ، كأن قال : لا يحسن التداوي إلا بترك الغسل من الجنابة أو شرب الخمر اه م ر . فإن قلت : الرضا واجب فلعل التداوي خروج عن الرضا ؟ قلت : اعلم أن من جملة الرضا بقضاء الله تعالى التوصل إلى محبوباته بمباشرة ما جعله سببا ، فليس من الرضا للعطشان أن لا يمد يده إلى الماء زاعما رضاه بالعطش الذي قضاه الله تعالى وأن الله تعالى قد أمر بإزالة العطش بالماء ،

  • Dan Apakah Pak Bejo bisa dikatakan orang yang bunuh diri ?

Jawaban:

Tidak bisa di katakan orang yang bunuh diri, di karenakan orang yang tidak mau berobat tidak di hukumi haram, dan obat di samping bukan merupakan satu – satunya yang dapat menyembuhkan penyakit, juga kemanfaatannya masih belum pasti. 

Refrensi:

Harami bunuh diri pak eko….

*
  • حواشي الشرواني والعبادي (9/  194)

 ويحرم على المتألم تعجيل الموت وإن عظم ألمه ولم يطقه لان برأه مرجو فلو ألقى نفسه من محرق علم أنه لا ينجو منه إلى مائع مغرق ورآه أهون عليه من الصبر على لفحات المحرق جاز لانه أهون وقضية التعليل أن له قتل نفسه بغير إغراق وبه صرح الامام في النهاية عن والده وتبعه ابن عبد السلام اه

  • الأحكام الشرعية والطبية للمتوفى في الفقه الإسلامي (ص: 69)

 لا يجوز قتله لليأس من شفائه إشفاقاً أو لمنع انتقال مرضه إلى غيره. ففي حالة اليأس من شفائه، مع أن الآجال بيد الله، وهو سبحانه قادر على شفائه، يحرم على المريض أن يقتل نفسه، ويحرم على غيره قتله حتى لو أذن له في قتله. فالأول انتحار، والثاني عدوان على الغير بالقتل، وإذنه لا يحلل الحرام، فهو لا يملك روحه حتى يأذن لغيره أن يقضي عليها

Idho’atul maal bisa haram kalau ada perbuatan…..

  • أسنى المطالب في شرح روض الطالب (3/ 456)

فرع ولا يكره لمالك أرض ترك زراعة أرضه وغرسها ويكره لإضاعة المال عند الإمكان ترك سقي الزرع والأشجار وترك عمارة الدار والقناة ونحوهما مما يحتاج إليه من العقار إذا أدى إلى الخراب كذا علل الشيخان قال الإسنوي وقضيته عدم تحريم إضاعة المال لكنهما صرحا في مواضع بتحريمها كإلقاء المتاع في البحر بلا خوف فالصواب أن يقال بتحريمها إن كان سببها أعمالا كإلقاء المتاع في البحر وبعدم تحريمها إن كان سببها ترك أعمال لأنها قد تشق عليه ومنه ترك سقي الأشجار المرهونة بتوافق العاقدين فإنه جائز خلافا للروياني قال ابن العماد في مسألة ترك سقي الأشجار وصورتها أن لا يكون لها ثمرة تفي بمؤنة سقيها وإلا فلا كراهة قطعا قال ولو أراد بترك السقي تجفيف الأشجار لأجل قطعها للبناء أو الوقود فلا كراهة أيضا

Tidak berobat bukan di katakan bunuh diri

  • أبحاث فقهية للشيخ هاني الجبير (7/ 26)

المبحث الثالث : امتناع من له حق الإذن من الإذن : سبق أن تناولت الرأي المختار في التداوي أنه غير واجب، وعليه فإن المريض متى امتنع عن الإذن لعلاجه في غير الضرورة فإن ذلك من حقه، ولا يجبر على التداوي والذي يظهر لي هو أن الفقهاء الذين لم يوجبوا التداوي لم يفرقوا بين حالة الضرورة وغيرها في الإذن بالإجراء الطبي، فالحكم عندهم واحد. قال الشيخ منصور البهوتي : ” ويكره قطع الباسور … ومع خوف تلف بتركه بلا قطع يُباح قطعه لأنه تداوٍ ولا يحب التداوي في مرض ، ولو ظن نفعه إذ النافع في الحقيقة والضار هو الله تعالى والدواء لا ينجح بذاته ” أ.هـ  . فأنت ترى أنّه أباح قطع الباسور مع وجود خوف التلف إذا تُرك ، فدل على عدم وجوب التداوي ولو مع خوف التلف. وقال الشيخ محمد الخطيب الشربيني ” ويسن للمريض التداوي … فإن قيل هلاّ وجب كأكل الميتة للمضطر وإساغة اللقمة بالخمر أجيب بأنّا لا نقطع بإفادته بخلافهما ” أ.هـ  فتأمل كيف لم يوجب التداوي لعدم القطع بإفادته مع اضطراره كما يظهر من المثال. وعليه فإن المريض لا يأثم لو امتنع عن التداوي حتى مات، ولا يكون قاتلاً لنفسه، لأن ترك التداوي غير محرم ، ولأن التداوي ليس مقطوعاً بنفعه، ولا هو السبب الوحيد للشفاء، وعلى ذلك نص الفقهاء . قال ابن عابدين : ” فإن ترك الأكل والشرب حتى هلك فقد عصى ، لأن فيه إلقاء النفس إلى التهلكة ، وأنه منهي عنه في محكم التنزيل ، بخلاف من امتنع عن التداوي حتى مات، إذ لا يتيقن بأنه يشفيه ” أ.ه

  • موسوعة فقه العبادات (/ 7)

التّداوي مشروع من حيث الجملة . واختلف الفقهاء في حكمه : فذهب جمهور الحنفيّة والمالكيّة إلى أنّ التّداوي مباح . وذهب الشّافعيّة والقاضي وابن عقيلٍ وابن الجوزيّ من الحنابلة إلى استحبابه . ومحل الاستحباب عند الشّافعيّة عند عدم القطع بإفادته , أمّا لو قطع بإفادته كعصب محلّ الفصد فإنّه واجب . وجمهور الحنابلة على أنّ ترك التّداوي أفضل لأنّه أقرب إلى التّوكل .

  • Bagaimana hukum percaya dengan sirik-sirik-an ?

Jawaban:

Di perinci sebagai berikut:

  • Jika ia meyakini bahwa mengikuti resep dokter memang pasti dan mampu memberikan kesembuhan, maka hukumnya kafir
  • Jika meyakini bahwa allah yang telah memberi kekuatan pada hal demikian. Maka termasuk orang fasik.
  • Jika meyakini bahwa allah lah yang menghendaki ini semua, namun peryaca pada demikian talazumul ‘aqli artinya jika dia tidak mengikuti resep dokter ia akan mati atau lama untuk sembuh, maka termasuk orang bodoh.
  • Jika meyakini bahwa segalanya adalah allah dan percaya hal demikian hanya adatnya saja, artinya bisa – bisa saja dia mati meskipun telah mengikuti resep dokter, maka hukumnya boleh dan termasuk orang mukmin yang selamat.

Refrensi:

  • بغية المسترشدين (ص: 529)

(مسألة : ك) : جعل الوسائط بين العبد وبين ربه ، فإن صار يدعوهم كما يدعو الله في الأمور ويعتقد تأثيرهم في شيء من دون الله تعالى فهو كفر ، وإن كان نيته التوسل بهم إليه تعالى في قضاء مهماته ، مع اعتقاد أن الله هو النافع الضارّ المؤثر في الأمور دون غيره ، فالظاهر عدم كفره وإن كان فعله قبيحاً.

  • تحفة المريد على جوهرة التوحيد لشيخ الاسلام ابراهيم  بن محمد البيجوري

فمن اعتقد ان الاسباب العادية كالنار والسكين والاكل والشرب تؤثر في مسببتها الحرق والقطع والشبع والري بطبعها وذاتها فهو كافر بالاجماع او بقوة خلقها الله فيها ففي كفره قولان : والاصح انه ليس بكافر بل فاسق مبتدع ومثل القائلين بذلك المعتزلة القائلون بأن العبد يخلق افعال نفسه الاختيارية بقدرة خلقها الله فيه فالاصح عدم كفرهم  فمن اعتقد ان المؤثر هو الله لكن جعل بين الاسباب و مسببتها تلازما عقليا بحيث لايصح تخلفها فهو جاهل وربما جره ذلك الى الكفر فانه قد ينكر معجزات الانبياء لكونها على خلاف العادة ومن اعتقد ان المؤثر هو الله وجعل بين الاسباب و المسببات تلازما عاديا بحيث يصح تخلفها فهو المؤمن الناجي ان شاء الله اهـ